علاج كثرة النسيان والشرود وعدم التركيز - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج كثرة النسيان والشرود وعدم التركيز
رقم الإستشارة: 249493

8489 0 363

السؤال

في الفترة الأخيرة صرت أعاني من كثرة النسيان والشرود وعدم التركيز، علماً أني أبلغ من العمر 18، وخصوصاً أني في تخصص إنجيلزي، وانصدمت من نتيجة الامتحان، مع أني متفوقة، وصار أكبر همي النجاح، وكلما حاولت التركيز والتفكير والحديث أتلعثم، وأبدو بلهاء لأقصى حد.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ العنود حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

في مثل هذه المرحلة من العمر، ومع ضغوط الدراسة، ربما يعاني الإنسان من ضعف بسيط في التركيز، وكذلك الشرود وتشتت الأفكار، هذا شيء نراه ونشاهده كثيراً، وهو يعتبر طبيعياً إلى درجة كبيرة، وهو حقيقة مرتبط بالقلق، خاصةً ما يعرف بقلق الإنتاج، أي أن الإنسان يكون لديه طاقات ودافعية أكبر نحو الإنتاج، نحو أن يكون فعالاً وإيجابياً، وهذا ربما يؤدي إلى شيء من ضعف التركيز.

نصيحتي لك هي طبعاً أن تنظمي وقتك وتوزعيه بصورة جيدة، ولابد لك أن تأخذي قسطا كافيا من الراحة والنوم، ولابد لك أيضاً أن تهتمي بالتمارين الرياضية، ويا حبذا تمارين الاسترخاء أيضاً خاصةً تمارين التنفس.
هذه إن شاء الله كلها مفيدة وفعالة جداً.

يمكنك أيضاً أن تتناولي كوبا من القهوة المركزة نسبياً في الصباح، وكذلك كوباً في وقت المغرب؛ لأن القهوة ذات محتوى الكافيين العالي تحسن من التركيز.

أنت -والحمد لله- أهدافك واضحة وجيدة في دراستك، وهذا في حد ذاته سيزيل إن شاء الله من الدافعية لديك بصورة إيجابية.

أرجو أن تتناولي أيضاً حليبا دافئا قبل النوم، هذا إن شاء الله يساعد في الاسترخاء، وسنصف لك دواء واحداً بسيطاً جداً يقلل إن شاء الله من القلق لديك، هذا الدواء يعرف باسم فلونكسول، والجرعة التي أودك أن تبدئي بها هي نصف مليجرام أي حبة واحدة في الصباح لمدة أسبوعين، ثم ارفعي الجرعة إلى حبة صباحاً ومساء لمدة ثلاثة أشهر، ثم خفضيها لحبة واحدة لمدة شهر، ثم توقفي عنها.

هذا الدواء إن شاء الله بسيط، وهو مفيد، ويقلل القلق مما يحسن إن شاء الله من التركيز، ويقلل من الشرود الذهني وتشتت وتطاير الأفكار.

موضوعك إن شاء الله بسيط، وباتباع الإرشادات السابقة، وتناول الدواء سوف تجدي إن شاء الله أنك أصبحت أكثر استرخاء، وقد تحسن التركيز لديك.
ونسأل الله لك التوفيق والسداد في دراستك وفي كل حياتك.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً