الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

" وسنة الطلاق " .

في حق من تحيض من وجهين ، أحدهما : من جهة الزمان ، وهو أن يطلقها في طهر لم يصبها فيه ، والثاني : من جهة العدد وهو أن يطلقها واحدة ، ثم يدعها حتى تنقضي عدتها ، فالحيض يمنع سنة الطلاق بالنسبة إلى الزمان دون العدد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث