الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل إذا كان الرهن مركوبا أو محلوبا

جزء التالي صفحة
السابق

( ولو قدر على استئذان حاكم ولم يستأذنه ولم يشهد ) أنه ينفق ليرجع على الراهن ، لما تقدم ( وكذا ) أي : مثل حكم النفقة على الرهن حكم النفقة على وديعة وعارية .

( وجمال ونحوها ) كبغال وحمير ( إذا هرب صاحبها وتركها في يد مكتر ) وأنفق عليها فإن كان بنية الرجوع رجع ، وإلا فلا ( وتأتي هذه ) أي : مسألة هرب الجمال ونحوه ( في الإجارة ) قال في الهداية وغيرها : وكذلك الحكم إذا مات العبد المرهون فكفنه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث