الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب فرض الرجلين في الوضوء

220 ص: قال أبو جعفر : فكان من الحجة عليه في ذلك: أنا رأينا أشياء تكون في حال وجود الماء كحكم الوجه واليدين لا كحكم الرأس، ويكون فرضها الغسل في حال وجود الماء، ثم يسقط ذلك الفرض في حال عدم الماء لا إلى فرض، من ذلك: الجنب عليه أن يغسل سائر بدنه عند وجود الماء، وإذا عدم يمم الوجه واليدين، ولم يدل هذا على أن ما عداه لا يجب غسله عند القدرة على الماء، فكذلك حكم الرجلين .

التالي السابق


ش: أي فكان من الجواب على هذا الزاعم فيما أورده في السؤال المذكور: أنا رأينا ... إلى آخره وهذا أيضا ظاهر.

قوله: "في ذلك" أي فيما ذكرنا من قولنا أشياء.

قوله: "وإذا عدم" بكسر الدال أي إذا عدم الماء وهو متعد، يقال: عدمت الشيء -بالكسر- أعدمه عدما وعدما بالتحريك على غير قياس، أي: فقدته.

قوله: "يمم الوجه" أي استعمل التراب على الوجه واليدين.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث