الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الوضوء هل يجب لكل صلاة أم لا ؟

245 ص: حدثنا ابن خزيمة ، قال: ثنا حجاج ، عن يزيد بن إبراهيم ، عن الحسن: " أنه كان لا يرى بذلك بأسا".

التالي السابق


ش: إسناده صحيح، ويزيد بن إبراهيم التستري ، أبو سعيد البصري ، روى له الجماعة.

وأخرج ابن أبي شيبة في "مصنفه": ثنا عبد الله بن إدريس ، عن هشام ، عن الحسن قال: "يصلي الرجل الصلوات كلها بوضوء واحد ما لم يحدث، وكذلك التيمم" .

قوله: "كان لا يرى بذلك بأسا" أي: بأن يصلي الصلوات بوضوء واحد ما لم يحدث.

وأخرج ابن أبي شيبة أيضا في "مصنفه": ثنا حفص ، عن ليث ، عن عطاء والحسن ومجاهد : "أنهم كانوا يصلون الصلوات كلها بوضوء واحد" .

ثنا أبو معاوية ووكيع ، عن الأعمش ، عن عمارة ، عن الأسود قال: "كان له قعب يتوضأ به، ثم يصلي بوضوئه ذلك الصلوات كلها" .

[ ص: 418 ] ثنا حفص ، عن يزيد مولى سلمة ، عن سلمة : "أنه كان يصلي الصلوات بوضوء واحد" .

ثنا يحيى بن سعيد ، عن مجالد ، قال: "رأيت الشعبي يصلي الصلوات بوضوء واحد" .

ثنا وكيع ، عن سفيان ، عن الزبير بن عدي ، عن إبراهيم قال: "إني لأصلي الظهر والعصر والمغرب والعشاء بوضوء واحد، إلا أن أحدث، أو أقول منكرا" .

ثنا وكيع ، عن إسرائيل ، عن جابر ، عن أبي جعفر قال: "تصلي الصلوات كلها بطهور واحد" .

ثنا ابن فضيل ، عن عطاء بن السائب ، عن أبي عبد الرحمن : "أنه صلى الظهر والعصر -ولا أعلمه إلا قال: صلى المغرب- ولم يمس ماء" والله أعلم.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث