الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

1722 (وعن محمد بن يوسف قال: حدثنا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد قال: أخبرنا عبد الرحمن بن أبي ليلى عن كعب بن عجرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رآه وقمله يسقط على وجهه، مثله).

التالي السابق


ظاهره التعليق، ولكنه عطف على روح، وأشار بهذا إلى أن إسحاق رواه عن روح، ورواه أيضا عن محمد بن يوسف الفريابي، وكذا وقع في تفسير إسحاق، وورقاء هو ابن عمر بن كليب، أبو بشر اليشكري، ويقال: الشيباني، أصله من خوارزم، ويقال: [ ص: 158 ] من الكوفة نزل المدائن، وقد مر في الوضوء، وفي الأصل: الورقاء تأنيث الأورق. قوله: (وقمله) الواو فيه للحال. قوله: (مثله)؛ أي: مثل الحديث المذكور.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث