الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

( و ) إن قال داري صدقة ( في مسجد معين ) أي مسجد سماه وعينه بغير اليمين ففي القضاء وعدمه ( قولان ) وأما بيمين فلا يقضى عليه لمعين ولا لغيره .

التالي السابق


( قوله : ففي القضاء ) أي إن امتنع وقوله " وعدمه " أي وعدم القضاء بأن يؤمر بدفعه له من غير قضاء قولان الأول لابن زرب والثاني لأحمد بن عبد الله . ( قوله : فلا يقضى عليه لمعين ولا لغيره ) أي وهذا من أفراد قول المصنف سابقا وإن قال : داري صدقة بيمين إلخ .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث