الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

مسألة : حديث " كما تكونوا يولى عليكم " لم حذفت النون من " تكونوا " دون ناصب وجازم ؟

الجواب : هذا الحديث روي هكذا بلا نون في شعب الإيمان للبيهقي وغيره ، قد خرج على ثلاثة أوجه : أحدها : أنه على لغة من يحذف النون دون ناصب وجازم ، كقول الشاعر :


أبيت أسري وتبيتي تدلكي [ وجهك بالعنبر والمسك الزكي ]



وخرج على هذه اللغة من الحديث قوله صلى الله عليه وسلم : لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ، ولا تؤمنوا حتى تحابوا . الثاني : وهو رأي الكوفيين ، والمبرد أنه منصوب ، أورده شاهدا على مذهبهم أن " كما " تنصب ، وعدوها من نواصب المضارع ، وهو مذهب ضعيف . والثالث : أنه من تغييرات الرواة .

[ ص: 332 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث