الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( 5129 ) فصل : وإن اجتمع في واحد سببان ، يجوز الأخذ بكل واحد منهما منفردا ، كالفقير الغارم ، أعطي بهما جميعا ، فيعطى ما يقضي غرمه ، ثم يعطى ما يغنيه ; لأن الشخص الذي فيه المعنيان كشخصين ، وجد في كل واحد منهما أحد المعنيين ، فيستحق بهما كالميراث لابن عم هو زوج أو أخ من أم ، ولو أوصى لقرابته وللفقراء ، استحق القريب الفقير سهمين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث