الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

و ( لا ) تجزئ ( إن نواها الإمام ) زكاة ( دونه ) أي دون رب المال ( أو لم ينوياها ) أي لا الإمام ولا رب المال ، لعدم النية المعتبرة ( وتقع نفلا ) فلا رجوع بها على الفقراء ( ويطالب ) رب المال ( بها ) أي الزكاة لبقائها في ذمته وعدم براءته بذلك الدفع .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث