الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( مر وينزعها أعضاء ولا يكسر عظمها ) لقول عائشة { السنة شاتان مكافئتان عن الغلام ، وعن الجارية شاة تطبخ جدولا لا يكسر لها عظم } أي : عضو وهو الجدل بدال مهملة والإرب ، والشلو ، والعضو ، والوصل كله واحد والحكمة فيه أنها أول ذبيحة عن المولود ، فاستحب فيها ذلك تفاؤلا بالسلامة كذلك قالت عائشة رضي الله عنها ( فيطبخ بماء وملح نص عليه ثم يطعم منها الأولاد والمساكين والجيران قيل ) للإمام ( أحمد فإن طبخت بشيء آخر غير الماء والملح ؟ فقال : ما ضر ذلك قال جماعة ) منهم صاحب المستوعب والمنتهى : ( ويكون منه بحلو ) قال في المستوعب : ويستحب أن يطبخ منها طبيخ حلو ، تفاؤلا بحلاوة أخلاقه وجزم به في الرعايتين والحاويين وتجريد العناية ( قال أبو بكر ) في التنبيه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث