الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


( قال ) : امرأة قالت : لله علي أن أصوم يوم حيضي فلا شيء عليها ; لأن الحيض ينافي أداء الصوم ، ومع التصريح بالمنافي لا يصح الالتزام كمن قال : لله علي أن أصوم اليوم الذي أكلت فيه وكذلك إن حاضت ثم قالت : لله علي أن أصوم هذا اليوم ; لأن المنافي متحقق فكأنها صرحت به بخلاف ما إذا قالت : لله علي أن أصوم غدا فحاضت من الغد ; لأنه ليس في لفظها تصريح بالمنافي فصح الالتزام ثم تعذر عليها الأداء بما اعترض من الحيض فعليها القضاء

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث