الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

، وتفرقتها بموضع الوجوب أو قربه ، إلا لأعدم فأكثرها له بأجرة من الفيء ، وإلا بيعت [ ص: 96 ] واشتري مثلها : كعدم مستحق ، وقدم ليصل عند الحول .

التالي السابق


( و ) وجب ( تفرقتها ) أي الزكاة فورا على المستحقين ( بموضع الوجوب ) وهو موضع الحرث والماشية وموضع المالك في العين ومنها قيمة عرض المدير ( أو قربه ) أي موضع الوجوب بأن كان دون مسافة قصر فيجوز نقلها إليه سواء وجد مستحق في موضع الوجوب أو لا كان المستحق الذي في القرب أعدم ، أو لا ; لأنه في حكمه ، وأما ما على مسافة القصر فيمتنع نقلها إليه ( إلا ل ) مستحق ( أعدم ) أي : أشد عدما للمال من مستحق موضع الوجوب ( ف ) ينقل أكثرها أي : الزكاة ( له ) أي : الأعدم وجوبا ويفرق أقلها بموضع الوجوب وجوبا غير شرط فيهما .

فإن نقلت الزكاة كلها للأعدم أو فرقت الزكاة كلها بموضع الوجوب أجزأت . وقيل نقلها للأعدم مندوب وهو الظاهر إذ هو من إيثار المضطر ومفهوم أعدم من مساو ودون دخل فيما قبل الاستثناء فيمتنع نقلها له . فإن نقلت فسيأتي وتنقل للأعدم ( بأجرة من الفيء ) أي : بيت المال إن كان وأمكن أخذها منه ( وإلا ) أي : وإن لم يكن بيت مال أو لم يمكن أخذها منه ( بيعت ) الزكاة أي : أكثرها بموضع وجوبها . [ ص: 96 ] واشتري ) بضم المثناة وكسر الراء في بلد الأعدم المنقول إليه ( مثلها ) أي : الزكاة نوعا لا قدرا لتبعيته للسعر في البلدين فيشترى بثمن الطعام طعام ، وبثمن الماشية ماشية إن أمكن وإلا فرق الثمن كزكاة العين .

وشبه في النقل والبيع وشراء المثل فقال ( كعدم ) وجود ( مستحق ) بموضع الوجوب فتنقل الزكاة كلها إلى أقرب بلد فيه مستحق بأجرة من الفيء ، وإلا بيعت واشتري مثلها ( وقدم ) بضم القاف وكسر الدال مثقلة المنقول للأعدم أو المستحق قبل تمام الحول من الإمام أو جماعة المسلمين أو المزكي ( ليصل ) المنقول لموضع التفرقة ( عند ) تمام ( الحول ) في عين وماشية بدون ساع ، هذا قول ابن المواز وهو المشهور . وقال الباجي لا ينقل حتى يتم الحول والماشية التي لها ساع لا تزكى إلا بعد مجيئه .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث