الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب النحر قبل الحلق في الحصر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

1717 388 - (حدثنا محمد بن عبد الرحيم قال: أخبرنا أبو بدر شجاع بن الوليد عن عمر بن محمد العمري قال: وحدث نافع أن عبد الله وسالما كلما عبد الله بن عمر رضي الله عنهما فقال: خرجنا مع النبي صلى الله عليه وسلم معتمرين فحال كفار قريش دون البيت، فنحر رسول الله صلى الله عليه وسلم بدنه، وحلق رأسه).

التالي السابق


مطابقته للترجمة في قوله: (فنحر رسول الله صلى الله عليه وسلم بدنه وحلق رأسه)، والحديث قد مضى بأتم منه في باب إذا أحصر المعتمر قبل هذا الباب بباب، ومحمد بن عبد الرحيم أبو يحيى كان يقال له: صاعقة صاحب السابري، وهو من أفراده، وشجاع بن الوليد بن قيس الكوفي سكن بغداد، وعمر بن محمد بن زيد بن عبد الله بن عمر بن الخطاب مر في باب من لم يتطوع في السفر، وعبد الله هو ابن عبد الله بن عمر. قوله: (بدنه) بضم الباء الموحدة جمع بدنة.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث