الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب قوله وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا

جزء التالي صفحة
السابق

4440 [ ص: 550 ] 10 - باب: قوله: وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا [الإسراء: 78]

قال مجاهد: صلاة الفجر.

4717 - حدثني عبد الله بن محمد، حدثنا عبد الرزاق، أخبرنا معمر، عن الزهري، عن أبي سلمة وابن المسيب، عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: " فضل صلاة الجميع على صلاة الواحد خمس وعشرون درجة، وتجتمع ملائكة الليل وملائكة النهار في صلاة الصبح". يقول أبو هريرة: اقرءوا إن شئتم وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا [انظر: 176 - مسلم: 362، 649 - فتح: 8 \ 399]

التالي السابق


(قال مجاهد : صلاة الفجر) هذا أسنده ابن المنذر من حديث ابن أبي نجيح عنه.

ثم ساق حديث أبي هريرة - رضي الله عنه: "فضل صلاة الجميع على صلاة الواحد (خمس وعشرون) درجة، وتجتمع ملائكة الليل وملائكة النهار في صلاة الصبح". يقول أبو هريرة : اقرءوا إن شئتم وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا [الإسراء: 78].

وقد سلف في الصلاة، وروى ابن مردويه من حديث أبي الدرداء - رضي الله عنه: قرأ رسول الله - صلى الله عليه وسلم: إن قرآن الفجر كان مشهودا قال: "يشهده الله وملائكة النهار".

[ ص: 551 ] وفي لفظ "ثلاث ساعات يبقين من الليل يفتح الله -عز وجل- الذكر الذي لم يره أحد غيره فيمحو ما شاء ويثبت، ثم في الساعة الثانية ينزل إلى عدن فيقول: طوبى لمن دخلك، ثم ينزل في الساعة الثالثة إلى السماء الدنيا بملائكة فيقول: هل من مستغفر فأغفر له هل من داع فأجيبه حتى يصلى الفجر وذلك قوله: وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا يقول: يشهده الله وملائكته وملائكة الليل وملائكة النهار".

وروى الحاكم نحوه على شرط الشيخين من حديث الأعمش عن أبي صالح ، عن أبي هريرة - رضي الله عنه - وأبي سعيد مرفوعا، وروى ابن المنذر من حديث أبي عبيدة عن عبد الله كان يقول: يتداول الحرسان من ملائكة الله من الليل وحارس النهار عند طلوع الفجر واقرءوا إن شئتم: وقرآن الفجر . وعن الضحاك : تشهده ملائكة الليل وملائكة النهار الذين يشهدون أعمال بني آدم، وعبد الرزاق عن عطاء قال: تشهده الملائكة والجن.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث