الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

20263 8884 - (20787) - (5\83) عن بشير بن نهيك، عن بشير رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: كنت أماشي رسول الله صلى الله عليه وسلم آخذا بيده، فقال لي: " يا ابن الخصاصية، ما أصبحت تنقم على الله؟ أصبحت تماشي رسوله، قال: أحسبه قال: آخذا بيده، "، قال: قلت: ما أصبحت أنقم على الله شيئا، قد أعطاني الله كل خير، قال: فأتينا على قبور المشركين، فقال: " لقد سبق هؤلاء خيرا كثيرا " ثلاث مرات، ثم أتينا على قبور المسلمين، فقال: " لقد أدرك هؤلاء خيرا كثيرا " ثلاث مرات، يقولها، قال: فبصر برجل يمشي بين المقابر في نعليه، فقال: " ويحك يا صاحب السبتيتين، ألق سبتيتيك" مرتين أو ثلاثا، فنظر الرجل، فلما رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم خلع نعليه.

[ ص: 279 ]

التالي السابق


[ ص: 279 ] * قوله : "أماشي": من المماشاة؛ أي: أمشي معه.

* "تنقم": أي: تنكر، قاله استعظاما للنعمة لديه.

* "سبق هؤلاء خيرا ": أي: ذهبوا قبل أن يأتي الخير، فما أدركوه، وهذا معنى أنهم سبقوا الخير، قاله إظهارا للتأسف على ما فاتهم من الخير.

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث