الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أوصى وعليه دين يحيط بماله

جزء التالي صفحة
السابق

قال : ( ومن أوصى وعليه دين يحيط بماله لم تجز الوصية ) لأن الدين مقدم على الوصية لأنه أهم الحاجتين ، فإنه فرض والوصية تبرع وأبدا يبدأ [ ص: 502 ] بالأهم فالأهم ( إلا أن يبرئه الغرماء ) لأنه لم يبق الدين فتنفذ الوصية على الحد المشروع لحاجته إليها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث