الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل فيما تتعلق به الأحكام من الأبدان

فيما تتعلق به الأحكام من الأبدان وهو قسمان : أحدهما مقاصد ، والثاني وسائل .

فالمقاصد : كالقيام في الصلاة والطواف ، والاعتكاف والسعي ، والتعريف ، والمبيت بمزدلفة وبمنى والأغسال الواجبات والمندوبات .

والوسائل : كالمشي إلى الجماعات والجمعات وجميع العبادات والطاعات وإلى تغيير المذكرات والمشي إلى عيادة المرضى وزيارة الأموات ، ومن المحرمات لبس المخيط في الإحرام والتضمخ والأدهان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث