الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( 6517 ) مسألة ; قال : ( وعلى المكاتب نفقة ولده من أمته ) أما ولد المكاتب من أمته ، فنفقتهم عليه ; لأن ولده من أمته تابع له ، يرق برقه ، ويعتق بعتقه ، فجرى مجرى نفسه في النفقة ، فكما أن المكاتب ينفق على نفسه فكذلك على ولده الذي هذا حاله ، ولأن هذا الولد ليس له من ينفق عليه سوى أبيه ، فإن أمه أمة للمكاتب ، وليس له من الأحرار أقارب ، فيتعين على المكاتب الإنفاق عليه ، كأمه ، ولأنه لا ضرر على السيد في إنفاق المكاتب على ولده من أمته ; لأنه إن أدى وعتق ، فقد وفى مال الكتابة ، وليس للسيد أكثر منها ، وإن عجز ورق ، عاد إليه المكاتب وولده الذي أنفق عليه ، فكأنه إنما أنفق على عبده ، وتصير نفقته عليه كنفقته على سائر رقيقه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث