الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أتخلص من حالة عدم التركيز التي أمر بها حاليا؟
رقم الإستشارة: 2390258

699 0 30

السؤال

السلام عليكم

منذ شهر بالضبط أعاني من أشياء كثيرة، عندي ضعف تركيز وتشتت انتباه، وعندما أركز مع أحد أحس أنني أسرح في وجهه، وعيني مرهقة جدا، أحس أنني أريد النوم بشكل دائم، وأحس بحرقان في عيني، وأحس أني غير قادر على فتحها، وفي بعض الأوقات أحس أنني لا أستطيع النظر في وجه أحد لفترة طويلة، وهذا الموضوع أزعجني جدا، وأريد مساعدة منكم.

أرجو الرد بسرعة، لأنني أعمل على اللابتوب بشكل كبير، وشغلي سيقف، ولازلت خارجا من صدمة وفاة والدتي، وكان عندي قلق شديد، والقلق مع ضعف التركيز أصبحت متعباً جدا، وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ مصطفي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

رحم الله تعالى والدتكم وجميع موتى المسلمين، هذا الشعور بالقلق وتشتت الانتباه وضعف التركيز مدته قصيرة -أي شهر كما ذكرت- وهو مرتبط بحدث حياتي كبير كوفاة الوالدة عليها رحمة الله، وما حدث لك من إرهاق في العين، ضعف الطاقات الجسدية، الشعور بالحرقان في عينك، وكل ما ذكرته حقيقة أراه نوعاً من الأعراض النفسوجسدية، يعني القلق والتوتر الداخلي والتعبير عن الكدر بأعراض جسدية أمر معروف جداً، هذه الحالة إن شاء الله تعالى حالة عابرة وقتية، حاول أن تأخذ قسطا كافيا من الراحة ليلاً، نم مبكراً، واستيقظ مبكراً، وابدأ يومك مبكراً، بهذه الكيفية تحسن التركيز.

مارس أي نوع من التمارين الرياضية، اقرأ يومياً على الأقل جزءا من القرآن الكريم بتدبر وتمعن، هذا يحسن التركيز، واذكر ربك إذا نسيت، ومن الضروري أن تحرص على التمارين الاسترخائية والتمارين الرياضية بصورة يومية، لا تجهد نفسك كثيراً على اللاب توب، وزع وقتك، أحسن إدارة الوقت، وكما تفضلت عملك ربما يتطلب أن تجلس لساعات طويلة على اللاب توب، يمكن أن تقسم الوقت لتريح عينيك وتقوم ببعض التمارين الرياضية لمدة 5 إلى 10 دقائق مثل تمارين إحماء العضلات هذه تساعدك كثيراً، قبض عضلات العينين بقوة من خلال إغماضهما لمدة دقيقة ثم إطلاق عضلات العينين، هذا أيضاً من الأشياء المفيدة جداً، فهذه هي الأسس التي أنصحك بأن تتبعها.

لا مانع في هذه المرحلة أن تتناول دواء بسيطا مثل الموتيفال، هو دواء جيد ويساعد في علاج مثل هذه الحالات هذا هو الذي أود أن أنصحك به، وأرجو أن تأخذ أيضاً بالنصائح التي وجهها لك الشيخ عمار ناشر، وذلك من خلال إجابته في استشارتك السابقة والتي رقمها 2388326 .

بارك الله فيك وجزاك الله خيراً.. واسأل الله لك التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً