الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وسواس النوم.. ما الطريق للخلاص منه؟
رقم الإستشارة: 2407609

676 0 19

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يعلم الله أني لا أدري ماذا أقول، لكني مصاب بوسواس نوم -يعلم الله- أني كرهت الحياة بسببه، ونويت الانتحار.

كلما قمت إلى الفراش أريد النوم سارعت نبضات قلبي، وجاءني الوسواس.

كان عندي عمل فتركته بسبب الوسواس؛ لأنني لا أنام وأخشى الإصابة بالجنون لقلة النوم؛ ومن ثم أردت إلغاء خطوبتي، وفك ارتباطي من جراء ذلك.

كل هذا الضرر بسبب وسواس النوم، فهل من حل قبل أن أفقد عقلي؟

أرجوكم أنا لا أريد أدوية، أريد أن أرجع مثلما كنت.

جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ سعيد المهري حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فلم توضح طبيعة الوساوس التي تحصل معك قبل النوم، ولكنك أوضحت أن هناك ضربات قلب تحدث كل ما هممت بالنوم، وضربات القلب -طبعاً-هي أعراض للقلق، والتوتر، لكن واضح أنك لم تستطع النوم بسبب وساوس ما، أوأفكار معينة تمنعك من النوم؛ وأثر هذا في حياتك العملية؛ وحتى في حياتك الاجتماعية؛ مما جعلك تريد أن تفسخ خطبتك.

العلاج هنا يا أخي الكريم: علاج سلوكي، وعلاج دوائي، فالعلاج السلوكي يتمثل في تجاهل هذه الوساوس بطرق معينة أو تحييدها، وأيضا تحتاج -طالما كانت هذه الوساوس شديدة- إلى معالج نفسي؛ فلن تستطيع أن تفعلها بنفسك، وعليه فهذا المعالج سوف يقودك إلى الطريقة الصحيحة السلوكية لكيفية التعامل مع هذه الوساوس حتى لا تؤثر عليك.

ثانياً: بالرغم من أنك لا تريد أدوية فهي مهمة أخي الكريم؛ ولتكسر هذا الحاجز هناك أدوية تساعد في النوم، ولكنها غير مدمنة، ولعل الميرتازبين، أو الريمانون يكونان من أفضلها، وتناول الدواء يكون بجرعة 15 مليجراما تأخذها ليلاً لمدة شهر إلى ثلاثة أشهر، هذا إن رغبت في ذلك، وإلا فعليك بالعلاج السلوكي مع المعالج النفسي.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً