الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


فصل : ولو كان معه خمس من الإبل ، خالط بكل بعير منها رجلا معه أربعة أبعرة فصار جميع المال خمسة وعشرين بعيرا بين ستة لأحدهم منها خمسة ، ولكل واحد من الباقين أربعة ، فعلى مذهب أبي إسحاق عليهم بنت مخاض ، على صاحب الخمسة خمسها ، وعلى كل واحد من الباقين أربعة أجزاء من خمسة وعشرين جزءا من بنت مخاض ، ثم على مذهب أبي علي والباقين يكون على قياس ما مضى ، والله تعالى أعلم بالصواب .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث