الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في قول الله تعالى وهو الذي يبدأ الخلق ثم يعيده وهو أهون عليه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

3018 بسم الله الرحمن الرحيم.

كتاب بدء الخلق

التالي السابق


أي: هذا كتاب في بيان بدء الخلق، البدء على وزن فعل، بفتح الباء وسكون الدال وفي آخره همزة، من بدأت الشيء بدأ ابتدأت به، وفي العباب: بدأت بالشيء بدأ ابتدأت به، وبدأت الشيء فعلته ابتداء، وبدأ الله الخلق وأبداهم بمعنى، والخلق بمعنى المخلوق، وهكذا وقع كتاب بدء الخلق بعد ذكر البسملة في رواية الأكثرين، وليس في رواية أبي ذر ذكر البسملة، ووقع في رواية النسفي ذكر بدء الخلق بدل كتاب بدء الخلق.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث