الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

وحدثني زياد عن مالك عن هشام بن عروة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان

التالي السابق


702 696 - ( مالك عن هشام بن عروة عن أبيه ) مرسلا وصله البخاري من طريق يحيى القطان وعبدة بن سليمان ، ومسلم من طريق ابن نمير ووكيع ، الأربعة عن هشام عن أبيه عن عائشة : ( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : تحروا ) اطلبوا ، ومثله في رواية عبدة ووكيع ، وفي رواية ابن نمير والقطان : " التمسوا " ، وهما بمعنى الطلب لكن معنى التحري أبلغ لأنه يقتضي الطلب بالجد والاجتهاد ، وزاد عبدة في أوله قالت : " كان صلى الله عليه وسلم يجاور في العشر الأواخر من رمضان ويقول : تحروا " ( ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان ) ولم يقع في شيء من طرق حديث هشام هذا التقييد بالوتر ولكنه محمول عليه ، لأن في الصحيح من رواية أبي سهيل بن مالك عن أبيه عن عائشة مرفوعا : " تحروا ليلة القدر في وتر العشر الأواخر من رمضان " فيحمل المطلق على المقيد .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث