الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل وليس لعامل شراء من يعتق على رب المال

و ( لا ) يجوز دفع دابة ونحل ونحوهما لمن يقوم بهما مدة ولو معلومة ( بجزء من نماء كدر ونسل وصوف وعسل ونحوه ) كمسك وزباد ; لحصول نمائه بغير عمل وعنه بلى وعلى الأول له أجرة مثله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث