الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ستر العورة

جزء التالي صفحة
السابق

" وإسبال شيء من ثيابه خيلاء " .

الخيلاء : الكبر ، عن غير واحد من أئمة اللغة ، وهو مصدر خلت بمعنى اختلت ، يقال : خال خيلة ومخالة وخيلانا وخيلاء وخيلاء بفتح الخاء وكسرها ، وخيلاء وخيلاء بضم الخاء وكسرها ، وخالا ومخيلة ، تسعة مصادر .

" والمموه به " .

المموه المطلي بذهب أو فضة عن الجوهري .

" أو حكة " .

قال الجوهري : الحكة بكسر الحاء : الجرب .

" أو في الحرب " .

الحرب : مؤنثة قال الله تعالى حتى تضع الحرب أوزارها [ محمد 47 ] هذا هو المشهور . وحكى الجوهري عن المبرد أنها قد تذكر .

" الفرش " .

بضم الفاء والراء : جمع فراش ، ويجوز سكون الراء ككتب وكتب .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث