الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( 6312 ) فصل : وتحسب العدة من الساعة التي فارقها زوجها فيها ، فلو فارقها نصف الليل ، أو نصف النهار ، اعتدت من ذلك الوقت إلى مثله . في قول أكثر أهل العلم . وقال أبو عبد الله بن حامد : لا تحتسب بالساعات ، وإنما تحتسب بأول الليل والنهار ، فإذا طلقها نهارا ، احتسبت من أول الليل الذي يليه ، وإن طلقها ليلا ، احتسبت بأول النهار الذي يليه ، وهذا قول مالك ; لأن حساب الساعات يشق ، فسقط اعتباره .

[ ص: 86 ] ولنا قول الله تعالى { فعدتهن ثلاثة أشهر } فلا تجوز الزيادة عليها بغير دليل ، وحساب الساعات ممكن ، إما يقينا ، وإما استظهارا ، فلا وجه للزيادة على ما أوجبه الله تعالى .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث