الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب نواقض الوضوء

جزء التالي صفحة
السابق

الثالثة : لا ينقض بلغم الرأس ، وهو ظاهر على المذهب ، والصحيح من المذهب : أنه لا ينقض بلغم الصدر أيضا . وهو ظاهر ، ونصره أبو الحسين وغيره . قال في الفروع : والأشهر طهارة بلغم الرأس والصدر ذكره في باب إزالة النجاسة . وقدمه ابن عبيدان . وعنه ينقض ، وهو نجس وجزم به ابن الجوزي . وأطلقهما ابن تميم وابن حمدان في رعايتيه . قال أبو الحسين : لا ينقض بلغم كثير في إحدى الروايتين ، وعنه بلى . فظاهره : إدخال بلغم الرأس في الخلاف . قال في الفروع وقيل : الروايتان أيضا في بلغم الرأس إذا انعقد وازرق . وقال ابن تميم : ولا ينقض بلغم الرأس ، وهو ظاهر ، وفي بلغم الصدر روايتان ، إحداهما : لا ينقض . وفي نجاسته وجهان ، والثانية : هي كالمني . وفي الرعاية قريب من ذلك . ويأتي حكم طهارته ونجاسته في إزالة النجاسة بأتم من هذا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث