الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في صفة الجنة وأنها مخلوقة

3068 وقال مجاهد " سلسبيلا " حديدة الجرية

التالي السابق


أشار بتعليق مجاهد وتفسيره هذا إلى ما في قوله تعالى: عينا فيها تسمى سلسبيلا قوله: عينا بدل من قوله: زنجبيلا فيما قبله. قوله: " فيها"؛ أي: في الجنة، وقال الزجاج: أي: يسقون عينا فيها تسمى سلسبيلا؛ لسلامة انحدارها في الحلق وسهولة مساغها، وقال أبو العالية ومقاتل بن حيان: سميت سلسبيلا; لأنها تسيل عليهم في الطريق وفي منازلهم، تنبع من أصل العرش من جنة عدن إلى أهل الجنان، والسلسبيل في اللغة: وصف لما كان في غاية السلاسة، يقال: شراب سلسبيل وسلسل وسلسال، وقد زيدت الياء فيه حتى صار خماسيا، ودل على غاية السلاسة، وتعليق مجاهد وصله سعيد بن منصور وعبد بن حميد بإسنادهما عنه. قوله: " حديدة" بالحاء والدالين المهملات؛ أي: شديدة الجرية، أي: الجريان، وقال عياض: رواها القابسي: جريدة، بالجيم والراء بدل الدال الأولى، وفسرها باللينة، ورد عليه بأن ما قاله لا يعرف.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث