الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

سورة سبأ :

أقول: ظهر لي وجه اتصالها بما قبلها: وهو أن تلك لما ختمت بقوله: ليعذب الله المنافقين والمنافقات والمشركين والمشركات ويتوب الله على المؤمنين والمؤمنات "الأحزاب: 73" افتتحت هذه بأن له ما في السماوات وما في الأرض، [ ص: 127 ] وهذا الوصف لائق بذلك الحكم; فإن الملك العام والقدرة التامة يقتضيان ذلك.

وخاتمة سورة الأحزاب: وكان الله غفورا رحيما "الأحزاب: 73"، وفاصلة الآية الثانية من مطلع سبأ: وهو الرحيم الغفور "2".

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث