الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

وممن توفي فيها من الأعيان :

أبو القاسم صاحب مصر ، الملقب بالمستعلي في ذي الحجة من هذه السنة ، وقام بالأمر من بعده ابنه علي وله تسع سنين ، ولقب الآمر بأحكام الله .

محمد بن هبة الله

أبو نصر القاضي البندنيجي الضرير الشافعي ،
أخذ عن الشيخ أبي إسحاق الشيرازي ثم جاور بمكة أربعين سنة ، يفتي ويدرس ، ويروي الحديث ، وكان من نوادر الزمان ، ومن شعره قوله :


عدمتك نفسي ما تملي بطالتي وقد مر إخواني وأهل مودتي     أعاهد ربي ثم أنقض عهده
وأترك عزمي حين تعرض شهوتي     وزادي قليل ما أراه مبلغي
أللزاد أبكي أم لطول مسافتي ؟

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث