الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 411 ] وممن توفي فيها من الأعيان في المحرم سنة تسع وثلاثين وسبعمائة : العلامة قاضي القضاة فخر الدين عثمان بن الزين علي بن عثمان الحلبي ، ابن خطيب جبرين الشافعي ، ولي قضاء حلب مدة ، وكان إماما علامة ، صنف " شرح مختصر ابن الحاجب " في الفقه ، و " شرح البديع " لابن الساعاتي ، وله فوائد غزيرة ومصنفات جليلة ، تولى حلب بعد عزل الشيخ ابن النقيب ، ثم طلبه السلطان فمات هو وولده الكمال ، وله بضع وسبعون سنة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث