الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب المفصل هل فيه سجود أم لا ؟

2076 ص: حدثنا روح بن الفرج ، قال: ثنا أبو مصعب الزهري ، قال: ثنا عبد العزيز ابن محمد ، عن مصعب بن ثابت ، عن نافع ، عن ابن عمر: " أن رسول الله - عليه السلام - قرأ بـ (النجم) فسجد معه المسلمون والمشركون، حتى سجد الرجل على الرجل، وحتى سجد الرجل على شيء يرفعه إلى وجهه بكفه". .

التالي السابق


ش: أبو مصعب الزهري اسمه أحمد بن أبي بكر القاسم بن الحارث بن زرارة بن مصعب بن عبد الرحمن بن عوف القرشي الزهري المدني الفقيه، قاضي مدينة رسول الله - عليه السلام -، روى عنه الجماعة سوى النسائي، وروى له النسائي .

وعبد العزيز بن محمد الدراوردي ومصعب بن ثابت بن عبد الله بن الزبير بن العوام القرشي المدني فيه مقال; فعن أحمد: ضعيف الحديث. وعن يحيى: ليس بشيء. وقال أبو حاتم: صدوق كثير الغلط ليس بالقوي. وذكره ابن حبان في "الثقات"، وروى له أبو داود والنسائي وابن ماجه .

وأخرجه الطبراني في "الكبير" : ثنا عبيد العجلي، قال: ثنا أبو مصعب [ ص: 484 ] الزهري، ثنا عبد العزيز بن محمد ، عن مصعب بن ثابت ، عن نافع ، عن ابن عمر - رضي الله عنه -: "أن النبي - عليه السلام - قرأ والنجم بمكة فسجد وسجد معه الناس حتى أن الرجل ليرفع إلى جبهته شيئا من الأرض يسجد عليه، وحتى يسجد الرجل على الرجل".



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث