الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

وذكر أبو المعالي : يجوز اكتحاله بميل ذهب وفضة . وذكره شيخنا ، قال : لأنها حاجة ويباحان لها . وفي الإيضاح : يجوز بترياق ، وسبق في الآنية استعمال نجس ، ولا بأس بالحمية ، نقله حنبل ، ويتوجه أنها مسألة التداوي ، وأنه يستحب ، للخبر : { يا علي لا تأكل من هذا ، كل من هذا ، فإنه أوفق لك } ، ولهذا لا يجوز تناول ما يظن ضرره ولا يجب التداوي إذا ظن نفعه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث