الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب من تصدق في الشرك ثم أسلم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

1369 ( باب من تصدق في الشرك ثم أسلم )

التالي السابق


أي هذا باب في بيان أمر من تصدق في حالة الشرك ثم أسلم ، ولم يذكر الجواب ، قيل لقوة الاختلاف فيه ، تقديره : ثم أسلم هل يعتد له بثواب تلك الصدقة بعد الإسلام أم لا .

( قلت ) : إنما لم يذكر الجواب اكتفاء بما في الحديث ، والجواب أنه يعتد به .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث