الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب إذا عدل رجل أحدا فقال لا نعلم إلا خيرا أو قال ما علمت إلا خيرا

2494 باب إذا عدل رجل أحدا فقال لا نعلم إلا خيرا أو قال : ما علمت إلا خيرا

التالي السابق


أي : هذا باب يذكر فيه إذا عدل رجل أحدا وقوله : أحدا هو الكشميهني رواية ، وفي رواية غيره إذا عدل رجل رجلا ، وعدل بتشديد الدال من التعديل .

قوله : " فقال " أي : المعدل " لا نعلم إلا خيرا أو ما علمت إلا خيرا " ولم يذكر جواب إذا الذي هو حكم المسألة لأجل الخلاف ، وروى الطحاوي عن أبي يوسف أنه إذا قال ذلك قبلت شهادته ولم يذكر خلافا عن الكوفيين في ذلك واحتجوا بحديث الإفك على ما يأتي حديث الإفك ، وعن محمد لا بد أن يقول المعدل هو عدل جائز الشهادة والأصح أنه يكتفي بقوله : هو عدل ، وذكر ابن التين عن ابن عمر أنه كان إذا أنعم مدح الرجل قال : ما علمنا إلا خيرا ، وروى ابن القاسم عن مالك أنه أنكر أن يكون قوله : " لا أعلم إلا خيرا " تزكية ، وقال : لا يكون تزكية حتى يقول رضا وأراه عدلا رضا ، وذكر المزني عن الشافعي قال : لا تقبل في التعديل إلا أن يقول : عدل علي ولي ثم لا يقبله حتى يسأله عن معرفته ، فإن كان يعرف حاله الباطنة يقبل وإلا لم يقبل ذلك ، وفي ( التوضيح ) والأصح عندنا يعني الشافعية أنه يكفي أن يقول : هو عدل ولا يشترط علي ولي .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث