الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 384 ] فصل

وهذا أوان إيراد ما بقي علينا من متعلقات السيرة الشريفة ، وذلك أربعة كتب ; الأول في الشمائل ، والثاني في الدلائل ، والثالث في الفضائل ، والرابع في الخصائص ، وبالله المستعان ، وعليه التكلان ، ولا حول ولا قوة إلا بالله العزيز الحكيم .

[ ص: 385 ] كتاب الشمائل

شمائل رسول الله صلى الله عليه وسلم وبيان خلقه الظاهر وخلقه الطاهر

قد صنف الناس في هذا ، قديما وحديثا ، كتبا كثيرة مفردة وغير مفردة ، ومن أحسن من جمع في ذلك فأجاد وأفاد الإمام أبو عيسى محمد بن عيسى بن سورة الترمذي ، رحمه الله ، أفرد في هذا المعنى كتابه المشهور " بالشمائل " ، ولنا به سماع متصل إليه ، ونحن نورد عيون ما أورده فيه ، ونزيد عليه أشياء مهمة لا يستغني عنها المحدث والفقيه ، ولنذكر أولا بيان حسنه الباهر عليه الصلاة والسلام ، وجماله الجميل ، ثم نشرع بعد ذلك في إيراد الجمل والتفاصيل ، فنقول ، والله المستعان وهو حسبنا ونعم الوكيل :

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث