الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 114 ] الباب الخامس عشر

في الإجماع ، وفيه خمسة فصول

الفصل الأول : في حقيقته .

وهو اتفاق أهل الحل والعقد من هذه الأمة على أمر من الأمور ، ونعني بالاتفاق الاشتراك إما في القول ، أو في الفعل ، أو الاعتقاد .

وبأهل الحل والعقد : المجتهدين في الأحكام الشرعية .

وبأمر من الأمور : الشرعيات ، والعقليات ، والعرفيات .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث