صوتا يخبرني بيوم أجلي فهل ما أشعر به حقيقة أم خيال - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صوتا يخبرني بيوم أجلي، فهل ما أشعر به حقيقة أم خيال؟
رقم الإستشارة: 2456627

338 0 0

السؤال

السلام عليكم.

بالأمس كنت ذاهبة إلى النوم، وأنا على السرير كنت أحاول النوم وفجأة سمعت صوتا داخليا يخبرني أنني سأموت في يوم كذا، فهل هذه إشارة من الله؟ وهل ستتحقق أم مجرد وسواس؟

مع العلم أنني كنت أعاني من وسواس الموت منذ ثلاث سنوات وشفيت منه.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ صفاء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مرحبا بك -أختي الكريمة- في موقعنا، ونسأل الله أن يتولاك بحفظه، والجواب على ما ذكرت:
الموت قدره الله على كل نفس، فقد قدَّر الله -تعالى- الموت بين العباد، وقضى به على كل نفس كما قال تعالى: {كل نفس ذائقة الموت} [الأنبياء:35]، لا نعرف متى يأتي ينزل بنا، لأنه ينزل بغتة، وعلينا أن نكون في حالة استعداد له بالعمل الصالح، والتوبة إلى الله وإرجاع الحقوق إلى أهلها، وكتابة الوصية ونحو ذلك.

وأما أحساسك وسماع صوت بأنك ستموتين، فهذا من تخويف الشيطان، فإن الشيطان يحب ويعمل على تحزين المسلم أو المسلمة حتى ينغص حياته، فيلقي في نفس من يستجيب له المخاوف، ويكبر في نفسه الأخطار، ويشعره بما لا حقيقة له بل تكون أوهاماً.

وبما أنك قد عانيت منذ فترة من الوسواس وشفيت منه، فلعله عاد مرة أخرى، فلا بد أن تسلكي نفس المسلك في الخلاص منه، ومما أذكرك به أن تستعيذي بالله من الشيطان، وألاَّ تتفاعلي مع الوسواس، وألا تنساقي معه، وعليك أن تكثري من ذكر الله وقراءة أذكار النوم، ثم توكلي على الله، واشتغلي بما ينفعك في دينك ودنياك.

وفقك الله لمرضاته.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: