الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب كيف يرد على أهل الذمة السلام

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

5901 باب كيف يرد على أهل الذمة السلام

التالي السابق


أي: هذا باب في بيان كيفية رد السلام على أهل الذمة، وفيه إشعار بأن رد السلام على أهل الذمة لا يمنع؛ فلذلك ترجم بالكيفية، وقال ابن بطال: قال قوم: رد السلام على أهل الذمة فرض؛ لعموم قوله تعالى: وإذا حييتم بتحية الآية، وثبت عن ابن عباس أنه قال: من سلم عليك فرده ولو كان مجوسيا، وبه قال الشعبي وقتادة، ومنع من ذلك مالك، والجمهور. وقال عطاء: الآية مخصوصة بالمسلمين، فلا يرد السلام على الكافرين مطلقا.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث