الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب صريح الطلاق وكنايته

جزء التالي صفحة
السابق

قوله ( وإن اختلفا في نيتها ، فالقول قولها . وإن اختلفا في رجوعه فالقول قوله ) . لا أعلم في ذلك خلافا .

قوله ( وإن قال " طلقي نفسك " فقالت " اخترت نفسي " ونوت الطلاق : وقع ) . هذا المذهب . صححه في المغني ، والشرح . وجزم به في الوجيز ، وغيره . وقدمه في الهداية ، والمذهب ، والمستوعب ، والخلاصة ، وغيرهم . ويحتمل أن لا يقع . وهو لأبي الخطاب . ووجه اختاره بعض الأصحاب . وأطلقهما في المحرر ، والفروع ، والرعايتين ، والحاوي . وتقدم قريبا عكسها . قوله ( وليس لها أن تطلق أكثر من واحدة ، إلا أن يجعل لها أكثر منها ) . [ ص: 496 ] إما بلفظه أو نيته . وهذا المذهب . جزم به في المغني ، والمحرر ، والشرح ، والرعايتين ، والحاوي ، والنظم ، وغيرهم . وقدمه في الفروع ، وغيره . وعنه : تطلق ثلاثا ، إن نواها هو ونوتها هي .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث