الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حرف الحاء

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

3686 - "حجوا؛ تستغنوا؛ واغزوا؛ تصحوا" ؛ (عب)؛ عن صفوان بن سليم ؛ مرسلا؛ (ض) .

التالي السابق


( حجوا؛ تستغنوا) ؛ بغناء الله (تعالى) ؛ بأن يبارك لكم فيما رزقكم؛ ( واغزوا؛ تصحوا) ؛ فإن السفر مصحة للبدن؛ وزاد الديلمي في روايته: "فإني مباه بكم الأمم" .

(عب؛ عن صفوان بن سليم ) ؛ بضم الميم؛ وفتح اللام؛ (مرسلا) ؛ ظاهر صنيع المصنف أنه لم يقف عليه متصلا لأحد؛ وإلا لما اقتصر على رواية إرساله؛ وهو عجب؛ فقد رواه في مسند الفردوس من حديث ابن عمر .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث