الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تتمة مسند أبي سعيد الخدري رضي الله تعالى عنه وأرضاه

11343 5114 - (11752) - (3\79) عن أبي الوداك، قال: قال لي أبو سعيد " : هل يقر الخوارج بالدجال؟ فقلت: لا، فقال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إني خاتم ألف نبي أو أكثر، ما بعث نبي يتبع إلا قد حذر أمته الدجال، وإني قد بين لي من أمره ما لم يبين لأحد، وإنه أعور، وإن ربكم ليس بأعور، وعينه اليمنى عوراء جاحظة ولا تخفى، كأنها نخامة في حائط مجصص، وعينه اليسرى كأنها كوكب دري، معه من كل لسان، ومعه صورة الجنة خضراء، يجري فيها الماء، وصورة النار سوداء تدخن "

التالي السابق


* قوله : " هل يقر الخوارج " : من الإقرار; أي: هل يعتقدون بوجوده، ويقولون به، أم لا؟

* " يتبع " : على بناء المفعول; من الافتعال والمجرد.

* قوله : " جاحظة " : - بجيم ثم مهملة ثم معجمة - : جحوظ العين: نتوءها وانزعاجها، وقوله: " كأنها نخامة " ; أي: إنه لا نور فيها، والله تعالى أعلم.

* * *



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث