الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية صلاة الخوف

جزء التالي صفحة
السابق

( قال الشافعي ) : وإن صلى بطائفة ثلاث ركعات ، وطائفة ركعة كرهت ذلك له ، ولا تفسد صلاته ، ولا صلاتهم لأنه إذا كان للطائفة الأولى أن تصلي معه ركعتين ، وتخرج من صلاته كانت إذا صلت ثلاثا ، وخرجت من صلاته قد خرجت بعدما زادت ، وإن ائتمت به في ركعة من فرض صلاتها لم تفسد صلاة الإمام أنه انتظر انتظارا واحدا ، وتمت صلاة الطائفة الآخرة ، وعليه وعلى الطائفة الآخرة سجود السهو لأنه وضع الانتظار في غير موضعه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث