الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

وممن توفي فيها من الأعيان :

أحمد بن عمير بن جوصاء ، أبو الحسن الدمشقي

أحد المحدثين الحفاظ ، والرواة الأيقاظ .

إبراهيم بن محمد بن علي بن بطحاء بن علي بن مقلة ، أبو إسحاق التميمي

المحتسب ببغداد ، روى عن عباس الدوري وعلي بن حرب وغيرهما ، وكان ثقة فاضلا ، مر يوما على باب القاضي أبي عمر محمد بن يوسف والخصوم عكوف على بابه ، والشمس قد ارتفعت عليهم ، فبعث حاجبه إليه يقول له : إما أن تخرج فتفصل بينهم ، وإما أن تبعث فتعتذر إليهم إن كان لك عذر ، حتى يعودوا إليك بعد هذا الوقت .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث