الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل خير الناس من شهد له بالخير أهله وجيرانه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 113 ] فصل خير الناس من شهد له بالخير أهله وجيرانه .

قال الفضل : سمعت أبا عبد الله وسئل عن أحمد بن محمد بن أيوب صاحب المغازي فقال : هذا يسأل عنه جيرانه ، فإذا أثنوا عليه قبل منهم . وروى الخلال من حديث إسماعيل عن أيوب عن أبي قلابة قال : خير الناس خيرهم في أهله وخيرهم في جيرانه قال : هم أعلم به وروى ابن ماجه حدثنا محمد بن يحيى ثنا عبد الرزاق أنبأنا معمر عن منصور عن أبي وائل عن عبد الله قال : قال رجل لرسول الله صلى الله عليه وسلم كيف لي أن أعلم إذا أحسنت وإذا أسأت ؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { إذا سمعت جيرانك يقولون : قد أحسنت فقد أحسنت ، وإذا سمعتهم يقولون : قد أسأت فقد أسأت } إسناد جيد ورواه أيضا من حديث جامع بن شداد عن كلثوم الخزاعي وروى أحمد الحديث الأول ولفظه " إذا سمعتهم " ولم يقل : " جيرانك " وقد سبق ما يتعلق بهذا . بنحو كراسين وقال سفيان الثوري : إذا رأيت الرجل محببا إلى جيرانه فاعلم أنه مداهن .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث