الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

6720 (باب الأمراء من قريش )

التالي السابق


أي: هذا باب مترجم بقوله الأمراء من قريش . " الأمراء " مبتدأ، و " من قريش " خبره، أي الأمراء كائنون من قريش ، وقال عياض : نقل عن ابن أبي صفرة : الأمر أمر قريش ، قال: وهو تصحيف. قلت: وقع في نسخة لأبي ذر ، عن الكشميهني مثل ذلك، لكن الأول هو المعروف. قيل: لفظ الترجمة لفظ حديث أخرجه يعقوب بن سفيان وأبو يعلى ، والطبراني من طريق مسكين [ ص: 222 ] ابن عبد العزيز ، حدثنا سيار بن سلامة أبو المنهال قال: دخلت مع أبي على أبي برزة الأسلمي ، فذكر الحديث. وفيه: الأمراء من قريش ، وروي عن أنس بلفظ: " الأئمة من قريش ما إذا حكموا فعدلوا " رواه البزار . وروي عن أنس بطرق متعددة، منها ما رواه الطبراني من رواية قتادة عنه بلفظ: " إن الملك في قريش " . وأخرجه أحمد بهذا اللفظ عن أبي هريرة .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث