الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


سورة الغاشية .

بسم الله الرحمن الرحيم .

قال تعالى : ( وجوه يومئذ خاشعة ( 2 ) عاملة ناصبة ( 3 ) ) .

قوله تعالى : ( وجوه ) : هو مبتدأ ، و " خاشعة " : خبره ، و " يومئذ " ظرف للخبر ، و " عاملة " : وصف لها بما كانت عليه في الدنيا .

قال تعالى : ( ليس لهم طعام إلا من ضريع ( 6 ) ) .

( إلا من ضريع ) : يجوز أن يكون في موضع نصب على أصل الباب ، وأن يكون رفعا على البدل .

قال تعالى : ( إلا من تولى وكفر ( 23 ) فيعذبه الله العذاب الأكبر ( 24 ) إن إلينا إيابهم ( 25 ) ) .

قوله تعالى : ( إلا من تولى ) : هو استثناء منقطع .

[ ص: 500 ] والإياب : مصدر آب يؤوب ، مثل القيام والصيام ، أبدلت الواو ياء لانكسار ما قبلها واعتلالها في الفعل .

ويقرأ بتشديد الياء ، وأصله إيواب على فيعال ، فاجتمعت الواو والياء وسبقت الأولى بالسكون فأبدلت الواو ياء وأدغم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث