الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التكبير في العيدين

جزء التالي صفحة
السابق

التكبير في العيدين

( قال الشافعي ) : رحمه الله تعالى : يكبر الناس في الفطر حين تغيب الشمس ليلة الفطر فرادى ، وجماعة في كل حال حتى يخرج الإمام لصلاة العيد ثم يقطعون التكبير ( قال ) : وأحب أن يكون الإمام يكبر خلف صلاة المغرب والعشاء والصبح وبين ذلك ، وغاديا حتى ينتهي إلى المصلى ثم يقطع التكبير ، وإنما أحببت ذلك للإمام أنه كالناس فيما أحب لهم ، وإن تركه الإمام كبر الناس .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث