الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الوقت الذي تؤخذ فيه الصدقة مما أخرجت الأرض

جزء التالي صفحة
السابق

باب الوقت الذي تؤخذ فيه الصدقة مما أخرجت الأرض

( قال الشافعي ) : رحمه الله تعالى إذا بلغ ما أخرجت الأرض ما يكون فيه الزكاة أخذت صدقته ولم ينتظر بها حول لقول الله عز وجل { وآتوا حقه يوم حصاده } ولم يجعل له وقتا إلا الحصاد واحتمل قول الله عز وجل { يوم حصاده } إذا صلح بعد الحصاد واحتمل يوم يحصد ، وإن لم يصلح ، فدلت سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم على أن تؤخذ بعدما يجف لا يوم يحصد النخل ، والعنب ، والأخذ منهما زبيبا وتمرا فكان كذلك كل ما يصلح بجفوف ودرس مما فيه الزكاة مما أخرجت الأرض ، وهكذا زكاة ما أخرج من الأرض من معدن لا يؤخذ حتى يصلح فيصير ذهبا ، أو فضة ويؤخذ يوم يصلح ( قال الشافعي ) : وزكاة الركاز يوم يؤخذ ; لأنه صالح بحاله لا يحتاج إلى إصلاح وكله مما أخرجت الأرض .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث